ميركل تستعيد شعبيتها مقابل تراجع منافسها شولتز




استعادت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل تصدر مقياس الشعبية بين المواطنين أمام مارتن شولتز منافسها الرئيسي في الانتخابات العامة التي تنظم في شتنبر المقبل.

وذكر استطلاع أجراه معهد “انفراتست” أن 46% من الألمان يريدون التصويت لصالح ميركل في مقابل 40% لشولتز.

وقبل أسبوعين، بالتزامن مع انتخاب شولتز رئيسا جديدا للحزب الاجتماعي الديمقراطي الألماني وتأكيد ترشحه في الانتخابات العامة المرتقبة في 24 شتنبر، كان الزعيمان يتساويان في الشعبية بواقع 41%.

وفي حال أجريت الانتخابات الأحد المقبل، من المتوقع أن يحصل الحزب المسيحي الديمقراطي التابع لميركل وحليفه، الاتحاد الاجتماعي المسيحي البافاري، على نسبة 34% بزيادة 2% عن الاستطلاع الأخير، بينما سيحصل حزب رئيس البرلمان الأوروبي السابق على 31%.

واستقر “البديل من أجل ألمانيا” اليميني المتشدد عند 11% دون تغيير عن الاستطلاع السابق.

وتلاه الخضر عند 8% واليسار عند 7%، بينما سيعود الحزب الليبرالي (الحزب الديمقراطي الحر) إلى البرلمان بحصد 6% بعدما خرج عقب الانتخابات الأخيرة لعدم بلوغ الحد الأدنى المحدد بـ5%.

ويعكس الاستطلاع الجديد تعزيز فرص ميركل وحزبها في الفوز بينما يظهر تضاءل دعم شولتز والحزب الاجتماعي الديمقراطي تحت قيادته.

1 Comment

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*